علاج مرض السكر بالأعشاب الطبيعية

 

burdock86

 

*       بداية :

نود أن نوضح أن مرض السكر عدة أنواع وهى :

1-   النوع الأول : ويصيب الإنسان منذ الطفولة وهو يعتمد أساساً على الأنسولين، والأنسولين بالنسبة له مسألة حياة أو موت، ولم يتوصل أحد لعلاج له سوى الأنسولين مدى الحياة.

2-   النوع الثانى : وهو يصيب الإنسان فيما بعد سن الطفولة وإذا كان مريض هذا النوع بديناً فلابد من رجيم غذائى ثم بعد ذلك يمكن العلاج بالأقراص المخفضة للسكر ويمكن استعمال الأنسولين لضبط السكر وبعد ذلك يمكن الاستغناء عنه ونحن هنا بصدد هذا النوع والذى يمكن الشفاء منه تماماً بإذن الله تعالى وتم أخيراً تصنيف أنواع أخرى للسكر ويمكن علاجها كذلك بالأعشاب موضوع بحثنا.

3-   سوء التغذية الناتج عن الإصابة بمرض السكر حيث أن الجسم لا يستفيد من الأغذية نتيجة نقص الأنسولين مما يؤدى إلى الضعف العام.

4-     عدم تحمل الجلوكوز أو السكر الكامن.

5-     سكر الحمل : وهو يعتبر نوع من السكر الكامن.

6-     السكر الناتج عن تعاطى بعض الأدوية مثل الكورتيزونات.

وعموماً فإن كل هذه الأنواع يمكن علاجها بهذه الأعشاب ويستثنى من ذلك النوع الأول وهو المعتمد تماماً على الأنسولين حيث أن العلاج يحسن الحالة الصحية للمريض ويقلل من اعتماده على الأنسولين ولكن لا يغنى تماماً عن الأنسولين. إلا أنه يمكن اعتبار كل الأنواع التى تلى النوع الثانى كأنها أفرع من النوع الثانى.

 

*       ماذا يعنى ؟

حينما تذهب للطبيب المعالج ويقول لك أنك مريض بالسكر، فهذا يعنى باستثناء النوع الأول ربما أن البنكرياس يفرز الأنسولين بكميات بسيطة غير قادرة على تلبية احتياجات الجسم أو أنه يفرز بكميات كافية إلا أن مستقبلات الأنسولين الموجودة فى خلايا الجسم لا تسمح له بدخول الخلايا وبالتالى لا يتم حرق السكر والحصول على الطاقة. وبالتالى فالهدف من الأعشاب هو تنشيط إفراز الأنسولين من البنكرياس أو العمل على عدم مقاومة مستقبلات الأنسولين لدخول الأنسولين لخلايا الجسم.

ومن الممكن أن ينشط الإفراز قبل الدخول أو الدخول ينشط قبل الإفراز للأنسولين ولذلك فمن الممكن أن يرتفع مستوى السكر أو ينخفض، ولذلك فلا يجب أن تنزعج من ذلك فهذا شئ طبيعى.

 

*       ولقد ..

حاول العلماء كثيراً فى السنوات الماضية وضع علاج قطعى لهذه الأنواع عدا النوع الأول، منها زرع خلايا بديلة لجزر لانجرهانز الموجودة بالبنكرياس والمسئولة عن إفراز الأنسولين إلا أنه لم يكتب لها النجاح الكافى الذى يمكن الاعتماد عليه، وفى محاولة أخرى قاموا بزرع مضخة أنسولين داخل الجسم تعطى الأنسولين حسب الاحتياج إلا أنه لم يكتب لها النجاح الكافى كذلك.

 

 

asiatic_dayflwr          redbudtree

 

*       وبعون من الله تعالى :

قمنا باستخلاص مجموعة من المواد الفعالة من بعض الأعشاب وجعلناها فى شكل يسهل تعاطيه بالفم. وهناك ثلاثة برامج للعلاج ولكل حالة البرنامج الذى يناسبها ويتم تحديد البرنامج المناسب بعد النقاش مع الدكتور حسام.

وحيث أن هدفنا من هذه الأعشاب هو إعادة تنشيط البنكرياس ولم تثبت لنا التحاليل بعد نشاط البنكرياس لذلك سوف يستمر العلاج العادى التقليدى كما هو وأثناء العلاج لا نعتمد على التحليل حيث أن السكر يبدأ فى التذبذب بين الصعود والنزول ولكن نعتمد على إحساس المريض بتحسن صحته العامة وزوال الأعراض المعروفة جيداً لمرضى السكر والمصاحبة لارتفاع السكر فى الدم.

 

 

*       النتائج :

 

وكانت النتائج التى حصلنا عليها كما يلى :

كلما كان السن صغيراً والإصابة حديثة كلاهما أو أيهما كانت الاستجابة سريعة وحققت هذه الشريحة من المرضى نسبة شفاء تعدت 90% من إجمالى من عولجوا تم شفاؤهم تماماً وعادوا إلى ممارسة حياتهم بشكل طبيعى جداً فلم يصبحوا مرضى بالسكر ولكن كلما كان السن متقدماً أو الإصابة منذ فترة بعيدة أو كلاهما احتاج الشخص لإعادة هذا البرنامج أكثر من مرة، وكانت نسبة النجاح فى هذه الشريحة أكثر من 70% من إجمالى من تعاطوا العلاج.

 

 

اتصل بنا :

 

002 01006525541

 

اتصلوا بنا من داخل مصر وخارجها يرد عليكم د/حسام ويصلكم المنتج المطلوب أينما كنتم فى أى مكان

 

 

 

بداية الصفحة

 

 

button1    button7